منتدى الأشراف المغازية والقبائل العربية ومحبى آل البيت
 
الرئيسيةمكتبة الصورالأعضاءبحـثالتسجيلس .و .جدخول

شاطر | 
 

 قبس من نور الرسالة المحمدية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اخبار المغازية
مغازى حسينـى
مغازى حسينـى


ذكر
عدد المشاركات : 574
العمر : 32
الموقع : mqazia.hooxs.com
العمل : داخل هذا المنتدى
المزاج : الحمد لله
التقييم : 65
نقاط التميز : 10537
اشترك فى : 04/08/2008

بطاقتى
قوة الأشراف:
100/100  (100/100)
احترام قوانين المنتدى:
100/100  (100/100)

مُساهمةموضوع: قبس من نور الرسالة المحمدية   الإثنين 5 أبريل 2010 - 3:14

قبس من نور الرسالة المحمدية

ولد خاتم الأنبياء والرسل صلى الله عليه وسلم يوم الاثنين الثاني عشر من شهر ربيع الأول عام الفيل، وذلك
حوالي سنة 570 من ميلاد السيد المسيح عليه السلام، في أم القرى مكة المكرمة التي كانت تحمل في ذاتها معناها القدري الخاص... ولقد فرضت نفسها على جغرافية المكان وعلى حضارات الدول والمدن الأخرى بدون شروط وبدون مزايا ظاهرة.حقاً كانت ولادة النبى العظيم صلى الله عليه وسلم ، قد نقلت مكة من دائرة النسيان والمجهولة إلى دائرة الشهرة والقداسة ومنازل الوحي. نشأ محمد صلى الله عليه وسلم في أم القرى، طفلاً محفوظاً بعناية الله، ثم شاباً مطهراً مرموقاً بالتجلية والوقار من الرجال والنساء،

رجلاً لا ترقي إلى سيرته ريبة ولا تعلق بخلقه ظنة ، ثم نبياً يحلم على الجهال، ويدفع السيئة بالتي هي أحسن، جعل الله حياته قبل البعثة إعداداً للبعثة التي تنتظره، واخبر عن نفسه بقوله عيله الصلاة والسلام " أدبني ربي فأحسن تأديبى" رواه أحمد وقال الله تعالى : {اللَّهُ أَعْلَمُ حَيْثُ يَجْعَلُ رِسَالَتَه} جزء من الآية 124 سورة الإنعام.ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم صاحب الرسالة العظمى، هو بلا ريب شيخ الأنبياء هو رحمة للعالمين، والرحمة المهداة.إذن لايحيط بحياته عليه الصلاة والسلام الحافلة بالسمو ومكارم الأخلاق كاتب يكتب ومتحدث يتحدث وخطيب يخطب فضلا عن عاجز مثلي. ومن يريد الاستزادة فعليه بالنبع، القرآن الكريم والسنة النبوية الطاهرة لابن هشام وكتاب حياة محمد لهيكل وكتاب محمد لعباس محمود العقاد وقد سئلت السيدة عائشة رضى الله عنها عن خلق رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت: "كان خُلقه القرآن، وفي رواية كان قرآنا يمشى".ما أسطره هو قبس من إشعاعات نور الرسالة المحمدية الخاتمة التي تشرف بها العرب، ونقلتهم من قبائل تعبدالأصنام وتتقاتل لأتفه الأسباب إلى أمة ذات حضارة وتاريخ، فالتجأ إلى حماها كل من شرح الله صدره للإسلام ، واتسعت ديارها حتى بلغت ما بلغ الليل والنهار، مكث رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ثلاثة عشر عاماً في مكة يدعو إلى الله على بصيرة ويهدى الناس إلى الحق، وطلب منهم أن يسلطوا أفكارهم على مايدعوهم إليه، وطالما قال للمشركين: (لَكُمْ دِينُكُمْ وَلِيَ دِينِ ) فأبوا إلا أن يقولوا له لنا ديننا وليس لك دين، وهذا غير مستغرب من قوم أغبياء قد أعمى الحقد والكبر أبصارهم وبصائرهم، ولا يعرفون لحرية الرأي حرمة لأنهم يعيشون داخل أنفسهم، وزادهم حبهم للاستبداد -عن ضعف وليس عن قوة- انطلاقاً من باطلهم المتداعي. قوم يأبون الاعتراف بطريق الإقناع والاقتناع ويجمعون إلى جريمة الكفر، جريمة الصد عن سبيل الله.فكانت خاتمة ثلاثة عشر عاما في الدعوة إلى الله ، أن تشار رؤسا(قريش) في نفي الداعي أو حبسه أو قتله، ثم استقر رأيهم على أن يقتلوه بطريقة يهدر بها دمه ويضيع بها أثره.لكن الله حماه ونجاه من كيد الكافرين ونصره .. ونزل قوله تعالي: {إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُوا ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا فَأَنزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُوا السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللَّهِ هِيَ العُلْيَا وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ} الآية 40 سورة التوبة.أذن لصاحب الرسالة العظمى بالهجرة من مكة المشرفة إلى المدينة المنورة وعمره ثلاث وخمسون سنة، ولاريب أن حالته النفسية كانت تموج بعواطف بعيدة الغور، وذكريات عزيزة جياشة، فيها من الحب بقدر ما فيها من الأسى وها هو ذا بعد أن خط الشيب رأسه، يخرج من موطنه مكة، يطارد الكفار ويضعون المكافأت لمن يسفك دمه .ويختلج في نفسه الأمل العذب ، بالعودة إلى مكة لمواصلة رسالته مطمئنا منتصراً.. روي أبو نعيم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لما خرج من مكة مهاجراً إلى الله قال:" الحمد لله الذي خلقني ولم أك شيئاً. اللهم أعني على هول الدنيا وبوائق الدهر ومصائب الليالي والأيام. اللهم أصحبني في سفري، وأخلفني في أهلي، وبارك لي فيما رزقتني، ولك فذللنى، وعلى صالح خلقي فقومني، وإليك رب فحببني، وإلى الناس فلا تكلني. رب المستضعفين وأنت ربي ، أعوذ بوجهك الكريم الذي أشرقت له السموات والأرض، وكشفت به الظلمات، وصلح عليه أمر الأولين والآخرين أن تحل علي غضبك وتنزل بي سخطك، وأعوذ بك زوال نعمتك وفجأة نقمتك، وتحول عافيتك وجميع سخطك، لك العتبى عندي خير ما استطعت. ولاحول ولاقوة إلا بك"وهنا ينزل الوحي: {إِنَّ الَّذِي فَرَضَ عَلَيْكَ الْقُرْآنَ لَرَادُّكَ إِلَى مَعَادٍ قُل رَّبِّي أَعْلَمُ مَن جَاءَ بِالْهُدَى وَمَنْ هُوَ فِي ضَلالٍ مُّبِينٍ} الآية 85 سورة القصص.ولكن الجبارين الذين أقاموا بمكة يكفرون ويُكرهون الناس على الكفر، ماذا يكون حاله معهم، أو ماذا يكون مصيرهم ؟ .وهنا ينزل الوحي مرة أخري:{وكلمه محظورهأَيِّن مِّن قَرْيَةٍ هِيَ أَشَدُّ قُوَّةً مِّن قَرْيَتِكَ الَتِي أَخْرَجَتْكَ أَهْلَكْنَاهُمْ فَلاَ نَاصِرَ لَهُمْ} الآية 13 سورة محمد.هاتان آيتان نزلتا في الطريق بين مكة والمدينة على ما يروي المفسرون.ولقد صدق الله وعده فخط لجباري مكة مصارعهم، الواحد بعد الأخر، ومن بقي منهم حياً، فقط ليوقع صك التسليم النهائي، وليعيش في ظل العفو العام الذي أعلنه الرسول عليه الصلاة والسلام بعد عودة عزيزة، تذكر له حتى آخر الدهر، أنه كان عظيماً يوم أخرج، عظيماً يوم عاد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mqazia.hooxs.com
kamal salah
مشرف التصحيح اللغوى
مشرف التصحيح اللغوى
avatar

ذكر
عدد المشاركات : 157
العمر : 27
الموقع : السودان-الخرطوم
العمل : مهندس
المزاج : CoOoL
التقييم : 39
نقاط التميز : 3298
اشترك فى : 10/04/2010

مُساهمةموضوع: رد: قبس من نور الرسالة المحمدية   الأربعاء 14 أبريل 2010 - 8:11

صلي الله علي محمد صلي الله عليه وسلم
وجريت خيرا أخي المدير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اخبار المغازية
مغازى حسينـى
مغازى حسينـى


ذكر
عدد المشاركات : 574
العمر : 32
الموقع : mqazia.hooxs.com
العمل : داخل هذا المنتدى
المزاج : الحمد لله
التقييم : 65
نقاط التميز : 10537
اشترك فى : 04/08/2008

بطاقتى
قوة الأشراف:
100/100  (100/100)
احترام قوانين المنتدى:
100/100  (100/100)

مُساهمةموضوع: رد: قبس من نور الرسالة المحمدية   الأربعاء 14 أبريل 2010 - 8:26

شكراً على المرور أخى الكريم كمال

ومبروك الأشراف

_________________
وصلا للأرحام وعملاً بالأحكام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mqazia.hooxs.com
 
قبس من نور الرسالة المحمدية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الأشراف المغازية :: منتدى الأنساب العام :: قسم ::(ـآلشجرة ـآلطيبة) ـآبناء ـآلمغازية فى ـآلسودان-
انتقل الى: