منتدى الأشراف المغازية والقبائل العربية ومحبى آل البيت
 
الرئيسيةمكتبة الصورالأعضاءبحـثالتسجيلس .و .جدخول

شاطر | 
 

 لذه التعامل مع الله سبحانه وتعالى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
asia
جديد فى المنتدى
avatar

انثى
عدد المشاركات : 73
العمر : 27
التقييم : 50
نقاط التميز : 2941
اشترك فى : 27/10/2010

مُساهمةموضوع: لذه التعامل مع الله سبحانه وتعالى   الخميس 2 ديسمبر 2010 - 1:00

السلام عليكم

بسم الله الرحمن الرحيم

اهتم بأعمال القلب أكثر من أعمال الجوارح، والهدايه ستأتي تبعا.

والذي يظن أن الغاية فقط أعمال الجسد بلا اهتمام بالقلب فهذا مثله كمثل ذاك الرجل الأمي الذي

لا يقرأ ولا يكتب وعنده رسالة وصلته يريد قراءتها فمر به رجل فقال له اقرأ لي الرسالة، فقال لا

أستطيع أن أقرأها... انتظر... فأخرج نظارته فلبسها ثم قال له: الآن أستطيع أن أقرأ..

فسأله الرجل: ما هذه؟ فقال الرجل: نظارة قراءة..

فذهب الأمي فاشترى نظارة مثلها يظن أنها السبب في القراءة!!

ولم يشعر بأن الرأس الذي خلف النظارة هو السبب.

كذلك الذي ظاهره التدين يظن أنه بلغ الالتزام والوصول إلى الله بالمظهر والصحيح أنه بلغه بالقلب

والمظهر لا بالمظهر فقط.

قال ابن القيم في مفتاح دار السعادة (بتصرف):

«وقال الحسن تفكر ساعة خير من قيام ليلة.

وقال ابن عباس: ركعتان مقتصدتان في تفكر خير من قيام ليلة بلا قلب.

ثبت عن بعض السلف انه قال تفكر ساعة خير من عبادة ستين سنة».

فإذا اهتديت فالحمد لله... قد رضي الله عنك «أنت الآن تعيش في وسط رضى الله تعالى»

كيف تتعامل مع الله إذا رضي؟

- كيف أعرف أن الله راض عني؟

إذا كنت على طاعة فهو راض عنك..

ولماذا يغضب عليك... ولكن لا تأمن، لأن الأمن من العذاب وضمان الجنة هذا بحد ذاته ذنب يحتاج

إلى توبة..

قال تعالى:

«إنه لا يأمن مكر الله إلا القوم الفاسقون»

وهذا يسمى الاغترار بالله..

«يا أيها الإنسان ما غرك بربك الكريم»

إذاً ماذا أفعل؟

ترجو رحمة الله وترجو رضاه... يعني تعمل الصالحات وفي الوقت نفسه تظن بربك أنه راض عنك

صدقني سيرضى عنك

كيف أتعامل مع الله إذا رضي؟

- قد يقول قائل يعني كيف أتعامل مع الله إذا غضب... أحتاجه لكن كيف أتعامل مع الله إذا رضي؟

ما الذي أحتاجه الآن، خلاص، الله راض..

لاااا..

أنت الآن تحتاج أن تكون دقيقا في التعامل مع الله الآن أكثر من قبل..

لأن الوصول إلى الرضى شيء... والمحافظة عليه شيء آخر

الوصول إلى رضى الله تعالى سهل، لكن الثبات عليه هو الصعب..

يثبت الله الذين آمنوا بالقول الثابت في الحياة الدنيا وفي الآخرة..

أضرب لكم مثالا..

شخص لا يعرف الوزير ولم يدخل مكتبه قط!

فحصلت له ترقية وعينوه مديرا لمكتب الوزير

لا شك أنه الآن يريد أن يتعلم ما الذي يحبه الوزير... وما الذي لا يحبه... وما أوقاته المناسبة... وما

أوقاته غير المناسبة

فإذا قال له قائل: أنت لم تكن تعلم من قبل هذه الأمور ولم يهمك ذلك... فلماذا تحرص عليها الآن؟!

طبعا سيقول لهم: أريد ألا أخسر هذا المنصب الذي كسبته!

ولله المثل الأعلى الذي رضي الله عنه يجب عليه أن يحافظ على هذه المكانة وألا يخسرها..

طيب ماذا أفعل؟

1 - أولا: ارض عنه كما رضي عنك

قال تعالى: «رضي الله عنهم ورضوا عنه»

ارض بما قسمه لك، ارض بجسمك، ارض بأبنائك، واحرص على الزيادة في كل خير... لكن احرص أن

تكون بالنهاية في تمام الرضا عن الله..

2 - ثانيا: اصبر على رضاه... رضا الله يحتاج إلى صبر، أن تصبر على الأوامر وأن تصبر عن النواهي

وأن تصبر على أقدار الله

هذا كله يحتاج إلى صبر،

حضرت أبا عبد الله أحمد بن حنبل وجاءه رجل من أهل خراسان فقال: يا أبا عبد الله قصدتك من

خراسان أسألك عن مسألة قال: له سل قال: متى يجد العبد طعم الراحة؟

قال: عند أول قدم يضعها في الجنة.

هذا فقط إذا فعلت الفرائض أما زدت النوافل فسوف تدخل مرحلة أخرى أعظم بكثير من مرحلة

الرضى، إنها مرحلة الحب

قال الله تعالى في الحديث القدسي: ولا يزال عبدي يتقرب إليّ بالنوافل حتى أحبه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
amna
كاتبة منذ الصغر
كاتبة منذ الصغر
avatar

انثى
عدد المشاركات : 162
العمر : 25
التقييم : 70
نقاط التميز : 5248
اشترك فى : 04/04/2010

بطاقتى
قوة الأشراف:
0/0  (0/0)
احترام قوانين المنتدى:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: رد: لذه التعامل مع الله سبحانه وتعالى   الخميس 2 ديسمبر 2010 - 4:18

شكرا يا اسوية
الموضوع جميل و بتمنى الناس يستفيدو منو
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ethar
جديد فى المنتدى
avatar

انثى
عدد المشاركات : 55
العمر : 24
الموقع : الخرطوم
العمل : طالبت علم
التقييم : 40
نقاط التميز : 2910
اشترك فى : 08/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: لذه التعامل مع الله سبحانه وتعالى   الثلاثاء 7 ديسمبر 2010 - 2:05

بارك الله فيكي flower
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
kamal salah
مشرف التصحيح اللغوى
مشرف التصحيح اللغوى
avatar

ذكر
عدد المشاركات : 157
العمر : 27
الموقع : السودان-الخرطوم
العمل : مهندس
المزاج : CoOoL
التقييم : 39
نقاط التميز : 3266
اشترك فى : 10/04/2010

مُساهمةموضوع: رد: لذه التعامل مع الله سبحانه وتعالى   الثلاثاء 7 ديسمبر 2010 - 4:43

جزاك الله خيرا ورضي عنك وعنا جميعا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اخبار المغازية
مغازى حسينـى
مغازى حسينـى


ذكر
عدد المشاركات : 574
العمر : 32
الموقع : mqazia.hooxs.com
العمل : داخل هذا المنتدى
المزاج : الحمد لله
التقييم : 65
نقاط التميز : 10505
اشترك فى : 04/08/2008

بطاقتى
قوة الأشراف:
100/100  (100/100)
احترام قوانين المنتدى:
100/100  (100/100)

مُساهمةموضوع: رد: لذه التعامل مع الله سبحانه وتعالى   الثلاثاء 7 ديسمبر 2010 - 5:33

الموضوع قيم وممتاز ومفيد بارك الله فيك أختنا على هذا الطرح ،

_________________
وصلا للأرحام وعملاً بالأحكام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mqazia.hooxs.com
asia
جديد فى المنتدى
avatar

انثى
عدد المشاركات : 73
العمر : 27
التقييم : 50
نقاط التميز : 2941
اشترك فى : 27/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: لذه التعامل مع الله سبحانه وتعالى   الثلاثاء 7 ديسمبر 2010 - 6:41

اشكركم جمعا على التعليق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد عبد الغفار
صائد الكلمات
صائد الكلمات
avatar

ذكر
عدد المشاركات : 382
العمر : 29
الموقع : الخرطوم
العمل : طالب
المزاج : متوسط
التقييم : 91
نقاط التميز : 6398
اشترك فى : 31/03/2010

بطاقتى
قوة الأشراف:
0/0  (0/0)
احترام قوانين المنتدى:
0/0  (0/0)

مُساهمةموضوع: رد: لذه التعامل مع الله سبحانه وتعالى   الثلاثاء 7 ديسمبر 2010 - 7:22

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لذه التعامل مع الله سبحانه وتعالى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الأشراف المغازية :: المنتدى الاسلامى :: قسم :: ـالأسلام ـآلحقيقى-
انتقل الى: